التسويق بالذكاء الاصطناعيمقالات عامةمهارات التسويق

مستقبل الذكاء الاصطناعي : تحديات وفرص الغد!

0
الذكاء الاصطناعي : أنواعه ومستقبله في عام 2024

مستقبل الذكاء الاصطناعي

في العام الماضي أحدث الذكاء الاصطناعي (AI) تغييراً كبيرأ في مختلف القطاعات .

و بمساعدة التقدم التكنولوجي، بدأت تعمل تطبيقات الذكاء الاصطناعي على تغيير حياتنا.

في هذا المقال، سنلقي نظرة على مستقبل الذكاء الاصطناعي وتطبيقاته وأنواعه.

تابع معنا..

مستقبل الذكاء الاصطناعي : تحديات وفرص الغد!

ما هو الذكاء الاصطناعي؟

ان تعريف الذكاء الاصطناعي (AI) هو قدرة الآلات على أداء المهام التي ترتبط عادةً بالذكاء البشري، مثل التعلم والتفكير وحل المشكلات.

وبدأ مستقبل الذكاء الاصطناعي في التطور بشكل سريع وأصبح له العديد من التطبيقات المحتملة، مثل الرعاية الصحية والنقل وخدمة العملاء.

وإليكم أهم إحصائيات الذكاء الاصطناعي التي لا يمكنك تفويتها
  • من المتوقع أن يصل سوق الذكاء الاصطناعي إلى 190.61 مليار دولار بحلول عام 2025.
  • الذكاء الاصطناعي سيضيف 15.7 تريليون دولار إلى الناتج المحلي الإجمالي العالمي بحلول عام 2030.
  • 40% من الأشخاص يستخدمون البحث الصوتي يوميًا.
  • ما يقرب من 77 بالمائة من الأجهزة اليوم تستخدم تقنية الذكاء الاصطناعي.
  • تسارع نمو الشركات الناشئة في مجال الذكاء الاصطناعي بمقدار 14 ضعفاً منذ عام 2000.

ما هي أنواع الذكاء الاصطناعي؟

يتم إنشاء كيانات مستقبل الذكاء الاصطناعي المختلفة لأغراض مختلفة، وهذه هي الطريقة التي تختلف بها.

لذلك يمكن تصنيف الذكاء الاصطناعي على أساس ثلاث انواع وهي:

  1. الذكاء الاصطناعي الضيق (ANI)
  2. الذكاء العام الاصطناعي (AGI)
  3. الذكاء الاصطناعي الفائق (ASI)
ما هو الذكاء الاصطناعي الضيق (ANI)؟

هذا النوع الأكثر شيوعاً للذكاء الاصطناعي والذي ينتشر بشكل واسع .

ولقد تم تصميم أنظمة الذكاء الاصطناعي هذه لحل مشكلة واحدة وهي قادرة على تنفيذ مهمة واحدة بشكل جيد.

كما ان لديهم قدرات محدودة، مثل التوصية بمنتج لمستخدم التجارة الإلكترونية أو التنبؤ بالطقس.

وهذا هو النوع الوحيد من الذكاء الاصطناعي الموجود اليوم.

حيث إنهم قادرون على الاقتراب من الأداء البشري في سياقات محددة للغاية، بل وتجاوزهم في كثير من الحالات، لكنهم يتفوقون فقط في بيئات خاضعة للتحكم للغاية مع مجموعة محدودة من المعلمات.

ما هو الذكاء العام الاصطناعي (AGI)؟

هذا النوع لا يزال مفهوما نظرياً. ويتم تعريفه على أنه مستقبل الذكاء الاصطناعي الذي يتمتع بوظيفة معرفية بمستوى الإنسان، عبر مجموعة واسعة من المجالات مثل معالجة اللغة ومعالجة الصور والأداء الحسابي والاستدلال وما إلى ذلك.

وما زلنا بعيدين عن بناء نظام AGI. حيث سيحتاج نظام AGI إلى أن يضم الآلاف من أنظمة الذكاء الاصطناعي الضيق التي تعمل جنباً إلى جنب، وتتواصل مع بعضها البعض لتقليد المنطق البشري.

وحتى مع أنظمة الحوسبة والبنى التحتية الأكثر تقدماً، مثل Fujitsu’s K أو Watson من IBM، فقد استغرق الأمر 40 دقيقة لمحاكاة ثانية واحدة من نشاط الخلايا العصبية.

وهذا يدل على التعقيد الهائل والترابط بين الدماغ البشري، وحجم التحدي المتمثل في بناء الذكاء الاصطناعي العام بمواردنا الحالية.

ما هو الذكاء الاصطناعي الفائق (ASI)؟

هنا نحن على وشك الدخول في منطقة الخيال العلمي ، ولكن يُنظر إلى مستقبل الذكاء الاصطناعي العام (ASI) على أنه تطور منطقي من الذكاء الاصطناعي العام (AGI).

وسيكون لدى نظام الذكاء الاصطناعي الفائق (ASI) القدرة على تجاوز جميع القدرات البشرية.

وهذا يشمل اتخاذ القرار، واتخاذ قرارات عقلانية، وحتى يتضمن أشياء مثل صنع فن أفضل وبناء علاقات عاطفية.
وبمجرد أن نحقق الذكاء العام الاصطناعي، ستتمكن مستقبل أنظمة الذكاء الاصطناعي بسرعة من تحسين قدراتها والتقدم إلى مجالات ربما لم نحلم بها.

ما هي أنواع تطبيقات الذكاء الاصطناعي؟

اليوم، يتم استخدام الذكاء الاصطناعي بعدة طرق. ولقد أصبحت ذات أهمية متزايدة في عصر التكنولوجيا المتقدمة هذا .

كما يمكنها التعامل بكفاءة مع المشكلات المعقدة في مجموعة واسعة من المجالات بما في ذلك العديد من الصناعات مثل الروبوتات والدفاع والنقل والرعاية الصحية والتسويق والسيارات والأعمال التجارية والألعاب والخدمات المصرفية وروبوتات الدردشة وما إلى ذلك. .

وقبل المضي قدماً، دعونا نلقي نظرة على أهم أنواع تطبيقات الذكاء الاصطناعي حتى يومنا هذا :

  • تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الروبوتات
  • تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الدفاع
  • تطبيقات الذكاء الاصطناعي في النقل
  • تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية
  • تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التسويق
  • تطبيقات الذكاء الاصطناعي في صناعة السيارات
  • تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الأعمال
  • تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الألعاب
  • تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الخدمات المصرفية
  • تطبيقات الذكاء الاصطناعي في Chatbots
تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الروبوتات

يتضمن مجال الروبوتات تصميم وإنشاء الآلات الآلية أو الروبوتات بطريقة تمتلك القدرة على أداء المهام بمفردها.

وفي الوقت الحاضر، أصبحت الروبوتات أكثر تقدماً وكفاءة في إنجاز المهام دون تدخل بشري.

وذلك لأن أدوات وتقنيات الذكاء الاصطناعي مصممة خصيصاً لمجال الروبوتات.

وتتكون الروبوتات المتقدمة من أجهزة استشعار وكاميرات عالية الوضوح وأجهزة التعرف على الصوت وما إلى ذلك.

كما ان هذه الروبوتات قادرة على التعلم من أخطائها وتجاربها السابقة وتعديل الخوارزميات وفقاً للبيئة.

ويعد الذكاء الاصطناعي أداة مفيدة للغاية للتطبيقات الروبوتية. فعندما يتم دمجه مع الأجهزة المتقدمة، يمكن أن يساعد في إجراء التحسينات.

كما إنه مفيد في تعزيز عملية التصنيع المعقدة في صناعات مثل الطيران. وتستخدم عملية التعبئة والتغليف في الصناعات أيضاً الذكاء الاصطناعي لتعزيز الإنتاجية وخفض التكلفة الإجمالية.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الدفاع

يعد الدفاع أحد أهم القطاعات لمساهمات الذكاء الاصطناعي.

حيث يمكن أن تكون أنظمة الأمن الدفاعي عرضة لهجمات المتسللين لسرقة البيانات الحكومية أو الدفاعية السرية.

وهذا يمكن أن يكون ضاراً لأي بلد.

وقد لا يؤدي التحديد اليدوي للأنشطة غير العادية ومعالجتها إلى اكتشاف التهديدات المحتملة ويمكن أن يستغرق وقتاً طويلاً؛ هذا هو المكان الذي يثبت فيه أن مشاركة الذكاء الاصطناعي ذات فائدة كبيرة.

كما يصبح تحليل كميات كبيرة من البيانات أمراً سهلاً بمساعدة الذكاء الاصطناعي.

حيث تساعد أدوات الذكاء الاصطناعي في العثور على الأنشطة المشبوهة.

فلقد تم تصميم خوارزميات مستقبل الذكاء الاصطناعي بطريقة تحاول التعلم من البيانات والتمييز بين الوصول المصرح به والوصول غير المصرح به.

كما أنهم يتتبعون سلامة قواعد البيانات العسكرية. ويتم تعقب أي تغيير (تعديلات) في نفسه بواسطة مصدر غير معروف على الفور لاتخاذ الإجراء اللازم.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي في النقل

لقد أحدث الذكاء الاصطناعي تحولاً جذرياً في صناعة النقل.

ونظراً لأن المنافسة في صناعة النقل عالية، فهناك حاجة لتحليل جميع العوامل التي تؤثر على مختلف جوانب العمل.

وقد تكون هذه الأسعار والمواسم والمهرجانات وعدد الركاب وما إلى ذلك.

ولا بد أنك لاحظت أن أسعار الرحلات الجوية على جوجل تتقلب كثيراً.

حيث يمكن أن تكون المواسم والمهرجانات والطرق والتوقفات وعدد المسافرين على الطريق أسباباً لهذه التقلبات.

وبمساعدة التحليلات التنبؤية، يمكن تحليل البيانات المتعلقة بهذه العوامل، والتي تؤثر على تكلفة النقل.

كما تساعد أدوات الذكاء الاصطناعي في إجراء التحليلات التنبؤية على البيانات بكفاءة.

وباستخدام أدوات الذكاء الاصطناعي أيضاً ، يمكن للبرنامج أو التطبيق التنبؤ بأفضل الأسعار لمسارات محددة.

وهذا يساعد الركاب على العثور على خيارات أرخص.

علاوة على ذلك، تقوم التطبيقات المعتمدة على الذكاء الاصطناعي بتنبيه الركاب بارتفاع وانخفاض الأسعار والعروض المتاحة أثناء حجز التذاكر.

وهناك تطبيق واقعي آخر للذكاء الاصطناعي في مجال النقل وهو خدمات مشاركة الرحلات عبر الإنترنت مثل Uber وLyft وOla.

حيث تستخدم هذه التطبيقات مستقبل الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي (ML) وعلوم البيانات لتقديم خدمات مخصصة.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية

في هذه الأيام، تعتمد معظم مؤسسات الرعاية الصحية على البرامج المستندة إلى الذكاء الاصطناعي في مهامها اليومية.

وتختلف هذه المهام من تشخيص المريض إلى إدارة بيانات المستشفى.

كما تبلغ كمية البيانات التي تنتجها صناعة الرعاية الصحية 44 تريليون جيجابايت يومياً.

لذلك هناك حاجة إلى معالجات متقدمة تعتمد على الذكاء الاصطناعي ، والتي يمكنها استخلاص هذه البيانات ومعالجتها وتحليلها واستخلاص رؤى مفيدة منها.

وتقوم تقنيات الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي بعمل رائع في مجال الرعاية الصحية.

حيث إن الخوارزميات القائمة على الذكاء الاصطناعي والتي يتم تغذيتها في الأنظمة قادرة بما يكفي على اكتشاف الأنماط بكفاءة أكبر بكثير من البشر.

كما تساعد هذه الخوارزميات أيضاً في تحليل بيانات المريض، مما يساعد في التشخيص.

وتساعد الأجهزة المعتمدة على مستقبل الذكاء الاصطناعي في قياس البيانات في الوقت الفعلي مثل ضغط الدم ونبضات القلب ودرجة حرارة الجسم وغير ذلك الكثير.

حيث يرسلون البيانات المجمعة إلى الأطباء لتحليل الظروف الصحية للمرضى من المواقع النائية.

وهذا يمكن أن يوفر وقت كل من الأطباء والمرضى.

كما تعمل الروبوتات والمساعدين المعتمدين على الذكاء الاصطناعي على تمكين الأطباء من توفير الوقت وإدارته للمرضى من خلال تبسيط العمليات.

علاوة على ذلك، تساعد تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الرعاية الصحية علماء الأمراض على تحليل الجينات والأنسجة، مما يجعل تشخيص بعض الأمراض أكثر دقة.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي في التسويق

أحد العوامل الرئيسية في إدارة مشروع تجاري ناجح هو التسويق.

حيث ان استراتيجيات التسويق الصحيحة تؤدي إلى تحقيق أرباح عالية.

و وفقاً لمجلة فوربس، بلغت الإيرادات التي حققتها صناعة التسويق في عام 2019 أكثر من 300 مليون دولار أمريكي.

اليوم، تشهد صناعة التسويق ثورة من خلال تطبيقات الذكاء الاصطناعي.

حيث تستخدم العديد من الصناعات، مثل التجارة الإلكترونية، والتعليم الإلكتروني، والإعلان، والإعلام، والترفيه، الذكاء الاصطناعي لتعزيز ربحيتها.

ولنفترض أنك تبحث عن منتج على أمازون. بالإضافة إلى هذا المنتج، سيُظهر لك أيضاً أفضل البائعين والمنتجات المماثلة وأنواع المنتج نفسه وقائمة المنتجات الموصى بها لك.

كما يجب أن تكون قد لاحظت أيضاً أنك تحصل على إعلانات لمنتجات مماثلة في عمليات البحث التي تجريها.

ولنفترض أنك إذا كنت تبحث عن مسلسل معين على Netflix، فسوف تحصل على إعلانات وتوصيات لعروض أخرى مماثلة.

ويتم تحقيق ذلك عندما تحاول خوارزميات الإعلانات القائمة على الذكاء الاصطناعي فهم اهتمامات العملاء.

علاوة على ذلك، فإنهم يتعلمون ويحسنون أدائهم بمرور الوقت. ويساعد هذا النوع من التسويق الآلي في الإعلانات المستهدفة، مما يوفر تجربة شخصية للعملاء، ويعزز إيرادات الشركات.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي في صناعة السيارات

لقد أحدث ظهور مستقبل الذكاء الاصطناعي ثورة في صناعة السيارات أيضاً.

فلقد أدى اختراع السيارات ذاتية القيادة إلى تغيير عالم السيارات بالكامل.

وهناك شركات مختلفة، مثل تيسلا ونيسان وأودي وفولفو وغيرها، تعمل على تطوير السيارات ذاتية القيادة.

حيث يتم تصنيع السيارات ذاتية القيادة باستخدام مجموعة من التقنيات المختلفة، وأحد التقنيات المستخدمة بشكل كبير هو الذكاء الاصطناعي.

كما تستخدم السيارة ذاتية القيادة أجهزة الاستشعار والكاميرات وأجهزة الكشف عن الصوت والعديد من الأجهزة الأخرى.

ويقوم بتحليل المناطق المحيطة من خلال جمع البيانات. كما يعطي البرنامج المستخدم في السيارة أوامر تمكن السيارة من القيادة بشكل آمن.

كل ما عليك فعله هو إدخال الموقع في خريطة الطريق، وستجد الأنظمة المتقدمة التي تدعم الذكاء الاصطناعي المسار الأمثل للوصول إلى الوجهة.

وبمساعدة الذكاء الاصطناعي أيضاً ، يمكنك معالجة مشكلات مثل حوادث المرور، والاستجابة للكوارث الطبيعية، وما إلى ذلك.

وقد أثبتت تطبيقات الذكاء الاصطناعي أنها واحدة من أعظم الموارد التي أنشأها البشر.حيث تساعد التطبيقات المختلفة للذكاء الاصطناعي على تغيير تجربة المستخدم بطرق مختلفة.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الأعمال

تتبنى الشركات مستقبل الذكاء الاصطناعي لتحسين علاقاتها مع العملاء والتعامل مع الأنشطة التي عادة ما يكملها الأشخاص ولكن يمكن إكمالها بشكل أسرع من خلال أتمتة العمليات الآلية.

وتستخدم الشركات أيضاً خوارزميات تعلم الآلة لتحديد أفضل الطرق لتقديمها للعملاء.

حيث يتم دمج Chatbots في الشركات لتقديم خدمات سريعة للعملاء، وهو أحد الاستخدامات العديدة للذكاء الاصطناعي في القطاع التجاري.

كما يتمتع الذكاء الاصطناعي بالقدرة على زيادة المبيعات وإجراء التحليل التنبؤي وتحسين العلاقات مع العملاء من خلال تحسين تجربتهم بالكامل وإنشاء إجراءات عمل فعالة ومنتجة.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الألعاب

لقد كان مستقبل الذكاء الاصطناعي جانباً مهماً في صناعة الألعاب في السنوات الأخيرة.

حيث تعد صناعة الألعاب أفضل مثال على تطبيقات الذكاء الاصطناعي الذكية نظراً لوجود العديد من التغييرات في الهدف النهائي على هذه المنصة.

ويتم استخدام الذكاء الاصطناعي بعدة طرق بما في ذلك إنشاء الألعاب وتطوير الشخصية وما إلى ذلك.

في الألعاب، يتضمن الذكاء الاصطناعي تجارب ألعاب فيديو تفاعلية وقابلة للتكيف.

وعادةً ما تُستخدم الشخصيات غير اللاعبة، أو الشخصيات غير القابلة للعب (NPCs)، لإنشاء هذا النوع من الترفيه الفريد المدعوم بالذكاء الاصطناعي؛ وتتصرف الشخصيات غير القابلة للعب فكرياً أو فنياً كما لو كانت موجهة من قبل لاعب بشري.

كما يتحكم محرك الذكاء الاصطناعي في كيفية تصرف الشخصية غير القابلة للعب في بيئة اللعبة.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي في الخدمات المصرفية

الخدمات المصرفية هي تطبيق آخر حيث يتم استخدام الذكاء الاصطناعي على نطاق واسع.

حيث تُستخدم الأتمتة وروبوتات الدردشة والذكاء التكيفي وتداول الخوارزميات وتعلم الآلة في الأنشطة المالية.

كما تستخدم العديد من البنوك بالفعل أنظمة أو برامج تعتمد على الذكاء الاصطناعي لتوفير خدمة العملاء وتحديد العيوب والاحتيال.

ويعد مستقبل الذكاء الاصطناعي ذو قيمة كبيرة للصناعة المصرفية عندما يتعلق الأمر باكتشاف الاحتيال.

فقد يكون التعرف على الأنماط أمراً صعباً بالنسبة للبشر، لكن الروبوتات تتفوق فيه.

وباستخدام خوارزميات الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي، يمكن لخبراء الأمن إيقاف الاحتيال من خلال تتبع استخدام البطاقة والوصول إلى نقطة النهاية.

تطبيقات الذكاء الاصطناعي في Chatbots

يمكن لروبوتات الدردشة المدعومة بالذكاء الاصطناعي فهم اللغة الطبيعية والرد على المستخدمين الذين يستخدمون خيار الدردشة المباشرة الذي تقدمه العديد من الشركات لخدمة العملاء.

حيث يعمل التعلم الآلي على تمكين روبوتات الدردشة المدعومة بالذكاء الاصطناعي، ويمكن دمجها في مجموعة متنوعة من مواقع الويب والتطبيقات.

وعلى النقيض من جمع البيانات من الاختيار الحالي للردود الشاملة، يمكن لروبوتات الدردشة المستندة إلى الذكاء الاصطناعي إنشاء قاعدة بيانات للردود.

كما يمكن لروبوتات الدردشة هذه معالجة مخاوف العملاء بنجاح، والرد على الاستفسارات الأساسية، وتعزيز خدمة العملاء، وتقديم المساعدة على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع مع استمرار الذكاء الاصطناعي في التقدم.

بشكل عام، تساعد روبوتات الدردشة المدعمة بالذكاء الاصطناعي في زيادة رضا العملاء.

مستقبل الذكاء الاصطناعي

نحن كبشر، كنا دائماً مفتونين بالتغيرات التكنولوجية والخيال، والآن نعيش وسط أعظم التطورات في تاريخنا.

فلقد ظهر مستقبل الذكاء الاصطناعي ليكون الشيء الكبير التالي في مجال التكنولوجيا.

كما تتوصل المنظمات في جميع أنحاء العالم إلى ابتكارات مذهلة في مجال الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي.

ولا يؤثر الذكاء الاصطناعي على مستقبل كل صناعة وكل إنسان فحسب، بل كان أيضاً بمثابة المحرك الرئيسي للتكنولوجيات الناشئة مثل البيانات الضخمة والروبوتات وإنترنت الأشياء.

وبالنظر إلى معدل نموها، فإنها سوف تستمر في العمل كمبتكر تكنولوجي في المستقبل المنظور.

وبالتالي، هناك فرص هائلة للمهنيين المدربين والمعتمدين للدخول في مهنة مجزية.

ومع استمرار نمو هذه التقنيات، سيكون لها تأثير متزايد على البيئة الاجتماعية ونوعية الحياة.

في الختام

يمتلك مستقبل الذكاء الاصطناعي مجموعة متنوعة من التطبيقات في مجموعة واسعة من الصناعات والمجالات، وجميعها لديها القدرة على تقليل الجهد البشري من خلال أتمتة وتشغيل كل شيء من خلال خوارزميات الآلة.

ولا شك أن التحليلات التنبؤية والذكاء الاصطناعي ستلعب دوراً أكبر في إنتاج المحتوى وتطوير البرمجيات في المستقبل.

حيث يعمل الذكاء الاصطناعي بالفعل على تغيير القطاعات والمساعدة في حل المشكلات المعقدة، وسيستمر هذا الاتجاه.

كما يتمتع التكافؤ التقني العالمي والذكاء الاصطناعي بالقدرة على أن يصبحا المستقبل في مجالات الصحة والبيئة والسلامة العامة والأمن.

المصادر :

https://intellipaat.com/blog/applications-of-artificial-intelligence/

https://www.mygreatlearning.com/blog/what-is-artificial-intelligence/

المساعد الشخصي ChatGPT : ذراعك اليمنى الافتراضية!

المقال السابق

جذب العملاء على سناب شات وكسب المال!

المقال التالي

التعليقات

ما رايك في المقال، هل لديك أي سؤال ؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المقالات الأكثر شهرة

كيف يمكنني مساعدتك ؟