التسويق بالمحتوىتسويق سوشال ميديامقالات عامةمهارات التسويق

كتابة خطة محتوى : استراتيجية تسويق محتوى ذكية!

0
كتابة خطة محتوى

كتابة خطة محتوى

تعد صياغة وتقديم محتوى رفيع المستوى أمراً ضرورياً لتعزيز الوعي بالعلامة التجارية وزيادة حركة المرور والتواصل مع جمهورك المستهدف.

لكن كيف يمكنك التأكد من أن المحتوى الخاص بك يحدث تأثيراً ويحقق أهدافك التسويقية؟

هنا يأتي دور كتابة خطة المحتوى.

وذلك من خلال تقديم إطار عمل استراتيجي لجهود إنشاء المحتوى وتوزيعه، ستضمن خطة المحتوى زيادة فعالية المحتوى الخاص بك إلى أقصى حد مع تحقيق النتائج المرجوة.

تابع معنا هذا المقال لتعرف كل شيء عن كتابة خطة محتوى تسويقي بطريقة احترافية بإذن الله.

محتوى المقال

كتابة خطة محتوى : استراتيجية تسويق محتوى ذكية!

ما هي خطة المحتوى؟

خطط المحتوى هي مستندات إستراتيجية تحدد الأهداف والجماهير المستهدفة والموضوعات والجداول الزمنية لإنشاء المحتوى ونشره.

وهذا المقال الشامل سيساعد الشركات والأفراد على كتابة خطة محتوى يدعم أهدافهم التسويقية الشاملة.

تساعدك خطط المحتوى على إبقائك على الطريق نحو إنشاء حملات جذابة وناجحة، والحفاظ على اتساق الرسائل وإنتاج قطع تتواصل مع الجماهير.

كما ستمنحك خطة المحتوى المحددة جيداً المفاتيح لرحلة تسويقية سهلة تؤدي إلى وجهة مجزية: حملات ناجحة وجذابة!

أهمية وضع خطة محتوى سليمة

المحتوى هو الملك، لكن خطة المحتوى هي التاج!

فيما يلي بعض الأسباب التي تجعل من الضروري كتابة خطة محتوى لتوجيه مبادرات تسويق المحتوى الخاصة بك:

الحصول على وضوح بشأن هدفك العام:

تتيح لك كتابة خطة محتوى تحديد الأهداف وتحديد الجماهير المستهدفة واختيار الموضوعات ذات الصلة بتحقيق هذه الأهداف العامة.

توفير الوقت والمال:

مع وجود خطة تسويقية فعالة، يصبح كتابة خطة محتوى أسهل وأسرع بكثير. ومن خلال القضاء على الوقت الضائع في المواضيع التي لا تلبي أهدافك أو لا تلقى صدى لدى جمهورك، سيصبح إنشاء مقالات قيمة أسهل بكثير – مما يوفر الوقت والمال الذي يتم إنفاقه على إنتاج المحتوى!

تعزيز سرعة المحتوى:

يمكن أن يضمن التخطيط المبكر تدفقاً ثابتاً ومنتظماً للمحتوى عبر جميع قنواتك، مما يتيح لجمهورك المستهدف الوصول إلى مواد جديدة دون انقطاع أو ثغرات في تجربتهم.

زيادة التفاعل:

من خلال صياغة محتوى ذي صلة وقيمة لجمهورك المستهدف، يمكنك زيادة التفاعل والتحويلات.

كما يتيح لك هذا الأسلوب بناء متابعين مخلصين أثناء تكوين اتصالات عميقة مع متابعيك بمرور الوقت.

يصبح التعاون بسيطاً:

قد يكون التعاون مع فريقك أو المستقلين أو الشركاء أمراً صعباً؛ ولكن مع وجود خطة محتوى يمكن أن يجعل التعاون أسهل من خلال مواءمة جميع أصحاب المصلحة نحو أهداف مماثلة وتبسيط العمليات لإنتاج أجزاء محتوى عالية الجودة تلقى صدى لدى الجماهير المستهدفة.

إنشاء محتوى مُحسّن لتحسين محركات البحث:

عندما تقوم بصياغة خطة محتوى باستخدام الكلمات الرئيسية ذات الصلة المُحسّنة لمحركات البحث، يمكن أن يؤدي ذلك إلى تعزيز مُحسنات محركات البحث لموقعك على الويب بشكل كبير وجذب الزيارات العضوية إليه،

مما يساعدك على الوصول إلى جماهير جديدة مع تعزيز التواجد عبر الإنترنت الذي يميزك عن منافسيك

أنشئ صوتاً مميزاً للعلامة التجارية:

أنشئ صوتاً مميزاً للعلامة التجارية يتحدث مباشرة إلى جمهورك المستهدف ويتجاوز مجرد علاقات المعاملات من خلال  كتابة خطة محتوى مخصصة.

تقييم فعال لأداء المحتوى:

من خلال كتابة خطة محتوى، يمكنك الحصول على رؤى ومقاييس لا تقدر بثمن تساعد في تشكيل الاستراتيجيات المستقبلية – مما يمنحك القدرة على التكيف والتكيف لإنتاج محتوى أكثر فعالية.

اكسب ثقة جمهورك:

عندما تقوم باستمرار بإنشاء محتوى عالي الجودة يجده جمهورك المستهدف ذا قيمة، فيمكن أن يؤدي ذلك إلى بناء الثقة وترسيخ المصداقية – مما يؤدي في النهاية إلى الاحتفاظ بالعملاء والولاء بشكل أقوى.

تحسين لعبة المحتوى الخاصة بك:

من خلال التخطيط المسبق، يمكنك تطوير خطة فعالة تجذب شرائح مختلفة من جمهورك، وبالتالي زيادة المشاركة ودفع النمو.

الآن بعد أن فهمت سبب أهمية كتابة خطة محتوى، هل أنت مستعد لتطوير واحدة؟ تابع القراءة لتعرف كيف يمكنك البدء.

كيفية إنشاء إطار عمل لاستراتيجية المحتوى

الآن، دعنا نتعمق في معرفة تفاصيل كيفية كتابة خطة لتسويق محتوى.

1. حدد هدفك

ما هو هدفك من تطوير خطة تسويق المحتوى؟ لماذا تريد إنتاج محتوى وإنشاء خطة تسويق محتوى؟

قد يبدو الأمر واضحاً، لكن هذه الأسئلة هي جوهر استراتيجية محتوى مفيدة.

انظر إلى أهداف عمل رفيعة المستوى، وملاحظات من الاجتماعات، وملاحظات من فريقك، ثم قم بإجراء بعض الأبحاث الفردية للتأكد من أن أهدافك تتمتع بقوة البقاء.

قم بتنظيم الأهداف حسب الأولوية.

بمجرد حصولك على قائمة بالأهداف، قم بتصنيفها من الأكثر أهمية إلى الأقل أهمية .

حيث يمكن أن يساعدك هذا في تحديد أجزاء استراتيجيتك التي تعتبر حاجة فورية وأيها يتطلب عملاً طويل المدى.

كما يمكن أن تساعد هذه الخطوة أيضاً في الإجابة على الأسئلة المتعلقة بالموارد لاحقاً في العملية.

استخدم إطار عمل SMART لتحديد الأهداف.

يمكن أن يساعدك إطار عمل SMART ستجعل الأهداف العامة أكثر تحديداً وقابلة للتنفيذ.

واعرف أهدافك قبل البدء في التخطيط، وسيكون لديك وقت أسهل لتحديد الأفضل لاستراتيجيتك.

2. إجراء بحث عن الشخصية

لتطوير خطة ناجحة، تحتاج إلى تحديد الجمهور المستهدف للمحتوى الخاص بك بوضوح – والمعروف أيضاً باسم شخصية المشتري.

حيث يعد هذا جزءاً مهماً من مرحلة التخطيط لاستراتيجية المحتوى.

وهذا مهم بشكل خاص لأولئك الذين أنت جديد في مجال التسويق.

فمن خلال معرفة جمهورك المستهدف، يمكنك إنتاج محتوى أكثر صلة وقيمة سيرغبون في قراءته والتحويل إليه.

اجمع البيانات وحللها للعثور على الأنماط:

إذا لم تكن لديك شخصيات محددة بالفعل، فستحتاج إلى تحليل بياناتك للعثور على الأشخاص الذين تريد إنشاء محتوى لهم وأنواع المحتوى الذي يستمتعون به.

و أثناء قيامك بتحليل المقاييس مثل اتجاهات الاتصال والتركيبة السكانية، قم بتجميع العملاء المتوقعين حسب ما لديهم من قواسم مشتركة أولاً.

ثم، انظر عن كثب إلى هذه المجموعات للعثور على أوجه التشابه الأخرى.

استخدم بحثك لتحسين شخصية المشتري:

إذا كنت مسوقاً ذو خبرة، فربما يكون هدفك قد تغير.

هل ترغب في استهداف مجموعة جديدة من الأشخاص أو توسيع السوق المستهدف الحالي؟ هل ترغب في الاحتفاظ بنفس الجمهور المستهدف؟

تعد إعادة النظر في معايير جمهورك من خلال إجراء أبحاث السوق كل عام أمراً بالغ الأهمية لتنمية جمهورك.

كما أن إلقاء نظرة فاحصة على شرائح عملائك الحالية يمكن أن يساعدك أيضاً في تحسين شخصياتك.

3. قم بإجراء تدقيق للمحتوى

في وقت مبكر، تبدأ العديد من العلامات التجارية بمنشورات المدونة أو وسائل التواصل الاجتماعي.

فإذا كنت ترغب في المغامرة في تنسيقات مختلفة، يمكنك إجراء تدقيق للمحتوى لتقييم المحتوى الأفضل أداءً والأقل أداءً.

وإذا  كنت تعمل في مجال الأعمال منذ فترة، فيجب عليك مراجعة جهودك في تسويق المحتوى ونتائج العام الماضي.

ابحث عن فجوات الموضوع والتنسيق:

أثناء مراجعة المحتوى الخاص بك، تأكد من تسجيل عناوين الصفحات وتنسيقات المحتوى وعدد الكلمات وملخص لما يغطيه المحتوى الخاص بك. حيث يمكن أن يساعدك هذا في العثور على مجالات للتحسين.

ابحث عن فرص إعادة الاستخدام:

هناك العديد من الطرق لإعادة توظيف المحتوى. ويمكن أن تساعدك هذه الإستراتيجية على تحسين المحتوى الخاص بك على قنوات متعددة.

وقد يعني ذلك الاستيلاء على مدوناتك الأكثر شهرة وإنشاء مقاطع فيديو على YouTube، أو كتاب إلكتروني، أو إطلاق بودكاست باستخدام ذلك المحتوى.

قم بإنشاء سير عمل للمحتوى:

هناك طريقة أخرى للتعامل مع التدقيق الخاص بك وهي النظر في عملية فريقك.

حيث يؤثر سير عمل المحتوى الخاص بك على كيفية التوصل إلى الأفكار، وما تنشره، وجودة عملك.

هل لديك سير عمل استراتيجي في مكانه؟ أم أن سير العمل الخاص بك منظم وفقاً لعادات فريقك؟

يمكن أن تساعدك عملية التدقيق في رؤية حالات الحظر والبطء التي يمكن أن تؤثر على المحتوى الخاص بك على المدى الطويل.

لذا استخدم تدقيق المحتوى الخاص بك لمعرفة ما يمكنك القيام به بشكل مختلف في العام المقبل وتحديد أهداف جديدة.

كما يعد الآن أيضاً وقتًا رائعاً لمواءمة أهداف فريقك مع بقية أهداف مؤسستك.

ومهما كانت المرحلة التي تتواجد فيها، فإن تدقيق المحتوى سيساعدك على تحديد ما يلقى صدى أفضل لدى جمهورك، والعثور على الثغرات في مجموعات المواضيع، ومعالجة وطرح أفكار جديدة للمحتوى

4. اختر نظام إدارة المحتوى

تتضمن بعض الأجزاء الحيوية لإدارة المحتوى إنشاء المحتوى ونشر المحتوى وتحليلات المحتوى.

وأنت تريد الاستثمار في نظام إدارة المحتوى لإنشاء المحتوى الخاص بك وإدارته وتتبعه بطريقة سهلة ومستدامة.

اكتشف احتياجات نظام إدارة المحتوى المحددة:

قد يستغرق العثور على نظام إدارة المحتوى المناسب لفريقك بعض الوقت.

لذا أولاً، تحدث مع فريقك حول عملياتهم الحالية للتعرف على أهم الميزات التي ستحتاج إليها.

ثم ابدأ البحث عن أفضل نظام إدارة محتوى لـ احتياجاتك .

يجب أن يكون نظام إدارة المحتوى (CMS) الخاص بالشركة سهل الاستخدام وقابلاً للتخصيص وآمناً وفعالاً من حيث التكلفة

اختر نظام إدارة المحتوى المناسب:

باستخدام HubSpot CMS مثلاً ، يمكنك تخطيط نتائجك وإنتاجها ونشرها وقياسها في مكان واحد.

ومن أنظمة إدارة المحتوى الشائعة الأخرى WordPress، حيث يمكنك إضافة البرنامج الإضافي HubSpot WordPress لنماذج الويب المجانية، الدردشة المباشرة والوصول إلى إدارة علاقات العملاء والتسويق عبر البريد الإلكتروني والتحليلات.

اعتمد نموذجاً لإدارة المحتوى:

عندما تتعرف على نظام إدارة المحتوى الجديد الخاص بك، تأكد من وضع نموذج لإدارة المحتوى.

هذه عملية لإدارة إنشاء المحتوى ونشره وصيانته. حيث إنها تساعدك على التأكد من أن كل جزء من المحتوى يتوافق المحتوى مع معايير وسياسات العمل.

ومع نمو تواجد المحتوى الخاص بك، سيساعدك هذا النموذج أيضاً على إنشاء عمليات لتحديث المحتوى القديم وإزالته.

5. حدد نوع المحتوى الذي ترغب في إنشائه

هناك مجموعة متنوعة من الخيارات المتاحة للمحتوى الذي يمكنك إنشاؤه، بدءاً من المحتوى المكتوب مثل الكتب الإلكترونية ومشاركات المدونات إلى المحتوى الصوتي مثل ملفات podcast.

استراتيجية المحتوى الرائعة هي توازن القرار- صنع وتحليل البيانات والمخاطرة. سيتم اختبار كل هذه المهارات في هذه الخطوة.

راجع الشخصيات والأهداف:

قد تحتاج إلى أنواع مختلفة من المحتوى لشخصيات وأهداف مختلفة.

ألق نظرة فاحصة على أهدافك النهائية والإجراءات التي تريد أن تتخذها كل شخصية.

ثم عد إلى الوراء لاختيار نوع المحتوى المناسب لكل منها الهدف والمستخدم.

على سبيل المثال، لنفترض أنك تحاول الاختيار بين إنشاء مدونة أو بودكاست.

تميل المدونات إلى أن تكون أفضل للتحويل، في حين أن البودكاست رائعة لبناء الوعي بالعلامة التجارية.

ويجب أن تكون أهدافك وجمهورك هما العامل الحاسم وهما الأفضل لعملك.

قم بتقييم مواردك:

استخدم عيناً ناقدة عندما تقوم بمراجعة الموارد المتوفرة لديك لإنتاج المحتوى.

حيث يمكن أن تساعدك أسئلة مثل تلك الواردة أدناه في تضييق نطاق تركيزك وإنشاء استراتيجية محتوى مستدامة.

  • ما حجم فريقك؟
  • وكم من الوقت يستغرقه؟
  • يجب على فريقك إنشاء المحتوى؟
  • ما هي المهارات التي يمتلكها فريقك الحالي؟
  • ما هي أنواع المحتوى التي ستحتاج إلى التدريب عليها وما الذي ستحتاج إلى الاستعانة بمصادر خارجية؟
  • ما هي ميزانية المحتوى الخاصة بك؟
اختر المواضيع والتنسيقات والقنوات المناسبة للمحتوى الخاص بك:

باستخدام شخصياتك، اختر عدداً محدداً من الموضوعات عالية المستوى لتركيز المحتوى الخاص بك عليها.

ثم، باستخدام اختيارات الجمهور والموضوعات، قم بتضييق نطاق تنسيقات وقنوات المحتوى التي اخترتها.

على سبيل المثال، لنفترض أن فريقك يطلق قناة فيديو، ولكن ليس لديهم الكثير من الخبرة.

فقد تفكر في إنشاء مقاطع فيديو قصيرة. ولكن إذا كانت تصنيفات هذا الموضوع تميل إلى أن تكون مقاطع فيديو أو ملفات بودكاست طويلة، فسوف يتغير التفكير في هذا القرار – فهل تريد التميز وتأمل أن يتحول جمهورك إلى تنسيق جديد؟

أم هل يجب أن تحصل على مساعدة في إنشاء المحتوى الذي تعتقد أنه سيتصدر المشهد التنافسي الحالي لموضوعك؟

بمجرد تحقيق هذه الأهداف الكبيرة قرارات بشأن استراتيجية المحتوى الخاصة بك، ستكون جاهزًا للدخول في التفاصيل.

6. أفكار محتوى العصف الذهني

استخدم تدقيق المحتوى الخاص بك، والبحث الشخصي، والأهداف لاتخاذ أفضل قرارات المحتوى لعملك.

حيث يمكن أن تساعدك المراجعة السريعة لهذه المعلومات قبل العصف الذهني في إبقاء هذه الأفكار في مقدمة أولوياتك.

استخدم مجموعة من أساليب العصف الذهني:

هنا حان الوقت للبدء في طرح أفكار لمشروع المحتوى التالي الخاص بك. إليك بعض الأدوات لتدفق الأفكار.

1. Feedly

يعد موجز Feedly RSS طريقة رائعة لتتبع الموضوعات العصرية في موقعك والعثور على أفكار كتابة خطة محتوى في نفس الوقت.

ابدأ بإخبار البرنامج بالموضوعات الأكثر اهتماماً بك وستقوم أداة الذكاء الاصطناعي الخاصة به بالباقي.

ولن تحتاج إلى البحث في الإنترنت للعثور على أفكار محتوى جديدة بعد الآن.

وبدلاً من ذلك ، يمكنك الاطلاع على قائمتك المنسقة، والتي تم تجميعها من المواقع الإخبارية والنشرات الإخبارية ووسائل التواصل الاجتماعي.

2. BuzzSumo

هل ترغب في اكتشاف المحتوى الشائع وأفكار المحتوى؟

تقدم هذه الشركة العديد من أدوات أبحاث السوق، وتستخدم إحداها مشاركات الوسائط الاجتماعية لمعرفة ما إذا كان جزء من المحتوى شائعاً ومحبوباً أم لا.

كما تساعدك هذه المعلومات في معرفة أفكار المحتوى سيكون من الأفضل أن تقوم بإنشاء محتوى عنها.

3. BlogAbout

اعمل على توجيه عقلك باستخدام منشئ عنوان مدونة IMPACT.

حيث تعمل هذه الأداة إلى حد ما مثل Mad Libs، ولكن بدلاً من الجمل المزاحية، فإنها تعرض لك تنسيقات العناوين الشائعة مع الفراغات حيث يمكنك ملء الموضوع الذي تفكر فيه.

وهذا يساعد تقنية العصف الذهني على وضع الأفكار العامة في سياقات قد تكون جذابة لجمهورك المستهدف.

وبمجرد حصولك على عنوان رئيسي يعجبك، تتيح لك BlogAbout إضافته إلى “دفتر الملاحظات” الخاص بك حتى تتمكن من حفظ أفضل أفكارك.

4. CoSchedule Headline Analyzer

يمكنك الحصول على أفكار لمنشورات المدونة لمدة عام كامل باستخدام منشئ أفكار المدونات الخاص بـ HubSpot.

كل ما عليك فعله هو إدخال موضوعات أو مصطلحات عامة ترغب في الكتابة عنها، وسيقوم منشئ أفكار المحتوى هذا بكل العمل من أجل أنت.

حيث تقوم هذه الأداة بتحليل العناوين وتقدم ملاحظات حول الطول واختيار الكلمات والقواعد وحجم البحث عن الكلمات الرئيسية.

فإذا كانت لديك فكرة ما في ذهنك، فقم بتشغيل بعض خيارات العنوان من خلال محلل العناوين الرئيسية لترى كيف يمكنك جعلها أقوى، ولنقل فكرتك إلى أبعد من ذلك في عملية العصف الذهني.

5. أداة تقدير مواقع الويب الخاصة بـ HubSpot

هذه أداة رائعة يمكنك استخدامها عندما تريد معرفة موقعك على الويب وجهود تحسين محركات البحث.

حيث تقوم أداة تقدير مواقع الويب بتقييمك في المجالات الحيوية لأداء موقع الويب الخاص بك وترسل إليك تقريراً مفصلاً لمساعدتك التحسين.

وباستخدام هذه الأداة، يمكنك معرفة كيفية جعل موقع الويب الخاص بك أكثر ملاءمةً لمحركات البحث (SEO) واكتشاف مجالات التحسين.

قم بتحسين أفكارك وتصنيفها.

يجب أن تكون عملية العصف الذهني فضفاضة وغير منظمة.

وقد يكون من المغري القفز على فكرة والبدء في إنشاء المحتوى على الفور.

ولكن بدلاً من ذلك، حاول التخلص من أفكارك الجامحة وانظر إلى أين تقودك.

ثم، خذ قائمة أفكار المحتوى هذه وقم بتحسينها. للبدء، قم بتقسيم الأفكار إلى مجموعات وتنظيمها حول أهدافك أو موضوعاتك أو شخصياتك.

ثم قم بمراجعة كل فكرة بالتفصيل وإضافة تفاصيل. على سبيل المثال، لنفترض أن موضوعك هو الذكاء الاصطناعي.

وقد يكون إنشاء الصور من أفكار المحتوى الخاص بك. كما يمكنك تقسيم هذه الفكرة بشكل أكبر، باستخدام محتوى لأدوات إنشاء الصور، أو مطالبات تحويل النص إلى صورة، أو كيفية تحرير الصور الموجودة.

وهناك طريقة أخرى لتحسين أفكار المحتوى وهي إجراء بحث عن الكلمات الرئيسية .

حيث يمكنك أيضاً تحديد العملية الخاصة بك لتحسين الأفكار في سير عمل المحتوى الخاص بك.

7. قم بنشر المحتوى الخاص بك وإدارته.

يجب أن تتجاوز خطتك التسويقية أنواع المحتوى الذي ستنشئه – بل يجب أن تغطي أيضاً كيفية تنظيم المحتوى الخاص بك.

قم بتطوير تقويم المحتوى:

بمساعدة التقويم التحريري، ستكون على المسار الصحيح لنشر مكتبة محتوى متوازنة ومتنوعة على موقع الويب الخاص بك.

ثم قم بإنشاء تقويم محتوى الوسائط الاجتماعية للترويج للمحتوى الخاص بك وإدارته في مواقع أخرى.

قم بتحسين المحتوى الخاص بك من أجل الوصول إليه:

العديد من الأفكار التي تفكر فيها ستكون دائمة الخضرة (أي: تماماً بعد أشهر أو سنوات من الآن كما هي اليوم).

ومع ذلك، لا يجب عليك تجاهل الموضوعات في الوقت المناسب أيضاً.

وعلى الرغم من أنها قد تكون كذلك لا تشكل الجزء الأكبر من التقويم التحريري الخاص بك، بل يمكن أن تساعدك في توليد طفرات في حركة المرور.

على سبيل المثال، يعتمد معظم الأشخاص على دمج العطلات الشعبية، مثل رأس السنة الجديدة، في جهودهم التسويقية.

ولكن ليس عليك أن تقتصر على هذه الأمور المهمة مواعيد التسويق.

فإذا كانت هناك عطلات متخصصة قد تجذب جمهورك، فقد يكون من المفيد نشر المحتوى على مدونتك أو وسائل التواصل الاجتماعي.

لذا تحقق من القائمة النهائية لعطلات وسائل التواصل الاجتماعي -و تحقق منها عندما تخطط لتقويمك.

تكتيكات تحسين محركات البحث يعد الترويج عبر القنوات والاستراتيجيات الخاصة بالقناة (مثل إستراتيجية وسائل التواصل الاجتماعي) أيضًا أجزاء رئيسية من تحسين المحتوى.

تتبع وتحليل أداء المحتوى ومعالجته:

تعد التحليلات ضرورية لاستراتيجية محتوى قوية. لذا اختر مؤشرات الأداء الرئيسية مثل حركة المرور والمشاركة وتوليد العملاء المحتملين ومعدلات التحويل لقياس نجاح المحتوى الخاص بك.

حيث يمكن أن تساعدك هذه الموارد في اختيار أفضل مؤشرات الأداء الرئيسية لكل قناة:

  • مؤشرات الأداء الرئيسية للتسويق عبر البريد الإلكتروني.
  • مؤشرات الأداء الرئيسية للمدونة.
  • مؤشرات الأداء الرئيسية لتحسين محركات البحث.
  • مؤشرات الأداء الرئيسية للتسويق.
  • مؤشرات الأداء الرئيسية لوسائل التواصل الاجتماعي.
راجع استراتيجية المحتوى الخاصة بك باستخدام رؤى البيانات:

لا تقم فقط بجمع بياناتك ومراجعتها، بل قم بربطها بجهود استراتيجية المحتوى الخاصة بك.

وقم بمراجعة مؤشرات الأداء الرئيسية الخاصة بك للتأكد من فعاليتها، وقم بإجراء تجارب تسويقية، واستخدم بياناتك لضبط استراتيجيتك.

و قد يكون من الصعب أحياناً الحصول على الموارد التي تحتاجها لاختبار فكرة محفوفة بالمخاطر.

كما يمكن للرؤى المبنية على البيانات أن تدعم حالتك لتجربة أفكار جديدة باستخدام استراتيجية المحتوى الخاصة بك.

في الختام :

كتابة خطة محتوى هي أكثر من مجرد تخطيط وصيانة. ويمكن ان يستغرق الأمر وقتاً وتنظيماً وإبداعاً لتطوير استراتيجية تسويق محتوى ناجحة.

بدءاً من بناء الأساس لخطة تسويق المحتوى الخاصة بك إلى إضافة أدوات لإدارة المحتوى الخاص بك بشكل أفضل، فإن إعداد استراتيجيتك لن ينجح بسهولة، بل يجب عليك بذل مجهود و وضع الاستراتيجية المناسبة للحصول على النتائج المطلوبة بإذن الله تعالى.

المصادر :

https://www.sprinklr.com/blog/how-to-create-a-content-plan/

https://blog.hubspot.com/marketing/content-marketing-plan

ذكاء اصطناعي للصور : أفضل المواقع لتحسين الصور مجانًا !

المقال السابق

إنشاء مقاطع فيديو مجانا : أفضل 10 مواقع

المقال التالي

التعليقات

ما رايك في المقال، هل لديك أي سؤال ؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

المقالات الأكثر شهرة

كيف يمكنني مساعدتك ؟