التسويق بالبريد الإلكترونيالتسويق بالمحتوىمهارات التسويق

زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية دون إعلانات إضافية

1
زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية

زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية

كصاحب متجر إلكتروني لابد أن ينصب تفكيرك على طريقة زيادة مبيعات متجرك دون إجهاد ميزانية التسويق.

بالإضافة إلى أنك تفكر في زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية دون إعلانات إضافية، على الرغم من أن الإعلانات المدفوعة تبدو هي الخيار الأول و البديهي لزيادة المبيعات.

إلا أنها ليست بالضرورة كل شيئ، ولضمان زيادة المبيعات و الأرباح، لا بد أن ينجح متجرك في تحويل زائريه إلى عملاء.

لكن السؤال الأهم هو، كيف ننفذ هذه الاستراتيجية عمليًا؟

في البداية، دعنا نتعرف ما هي مراحل رحلة التسوق في متجرك؟
حيث تبدأ من زيارة المتجر و تصفح المنتجات، ثم إضافة المنتجات المختارة إلى السلة و أخيرًا الطلب. بالتالي:

  • أولاً، يجب  العمل على حث أكبر عدد ممكن من الزوار على إضافة منتجات للسلة.
  • ثانيا، العمل بجد على تحويل أكبر عدد ممكن من السلات المتروكة إلى طلبات.
  • أخيرا، العمل على إعادة استهداف العملاء ليعودوا للشراء من متجرك مرة تلو الأخرى.

من خلال مقالنا التالي، سوف نتحدث عن خطوات زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية بالإضافة إلى أساليب جذب عملاء السلل المتروكة إلى متجرك.

تابع معنا..

محتوى المقال

زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية دون إعلانات إضافية

سوف نتناول في هذا المقال طرق بناء قاعدة عملاء لمتجرك، حتى تتمكن من جلب الزوار بأقل تكلفة.

سواء من إعلانات على تطبيقات التواصل الاجتماعي مثل سناب شات و إنستجرام، و تحويلهم لعملاء دائمين، وبالتالي زيادة مبيعات متجرك الإلكتروني.

هيا بنا نبدأ..

أساليب جذب العملاء لزيادة مبيعات التجارة الإلكترونية

زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية من خلال جذب العملاء

زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية من خلال جذب العملاء

أولًا، كيفية حث زوار الموقع لإضافة منتجات للسلة 

تبدأ الخطة منذ الخطوة الأولى التي يكتشف فيها شخص ما متجرك. و قبل أن يتحول إلى عميل، لا بد أن يضيف منتجات للسلة و هناك طرق عدة سنشرحها لك.
لكن، أولا دعنا نتعرف معا على طريقة جذب العملاء حتى تستطيع البناء على النتائج.

ثانيًا، تحويل زائر المتجر إلى عميل يضع مشترياته في السلة

حسب المعايير العالمية، متوسط معدل التحويل من 7% إلى 8%. لكن يمكن تحسين هذا المعدل، لضمان زيادة المبيعات و الأرباح.

هل سبق و احتسبت المعدل الخاص بمتجرك؟
اقسم العدد الإجمالي للسلات في آخر 3 أشهر على العدد الإجمالي لزوار متجرك من نفس الفترة، ثم اضرب الناتج في  مائة.

النتيجة هي نسبة تحويل الزوار الجدد إلى عملاء مشترين يستخدمون السلة.

لا تقلق إذا وجدت النتائج غير مرضية، فهذه النسبة قابلة للتحسين و الزيادة. اتبع الخطوات التالية :

خطوات سريعة و ناجحة لزيادة معدل تحويل زوار الموقع لعملاء

  1.   النوافذ المنبثقة: قدم عروضا مختلفة لزوار موقعك عندما يهمون بالخروج لحثهم على إنشاء سلة. بتقديم أكواد خصم و كوبونات. كما يمكنك تخصيص النافذة. بحيث تظهر للعميل عند تصفح صفحات محددة على الموقع، و خاصة صفحات المنتجات.
  2. سلسلة رسائل ترحيب: عند تفاعل العملاء مع النافذة المنبثقة و إعطائك أرقامهم للحصول على كود الخصم . يمكنك استغلال الأرقام ببرمجة رسائل ترحيبية تذكرهم بالخصم. كما يمكن برمجتها آليا، لترسل تلقائيا لكل زائر جديد عبر برامج مثل بزنس شات.

خطوات فعالة على المدى المتوسط لزيادة مبيعات التجارة الإلكترونية

  1. صفحات عالية الجودة للمنتجات: هذا البند هام جدا لزيادة مبيعات التجارة الإلكترونية، إذ يحتاج العملاء لرؤية المنتج واضح، و فهم طريقة استخدامه. لذلك، استخدم صور عالية الجودة للمنتجات و من زوايا متعددة. أضف ميزة التكبير و التصغير لعرض التفاصيل بوضوح. إذا أمكن، قدم عرض 360 درجة للمنتج ليعرض رؤية شاملة.
  2. تحسين تجربة العميل: إعمل على تطوير موقعك باستمرار حتى يقدم تجربة مستخدم جيَدة. بالإضافة إلى ذلك، استخدم محتوى ترفيهي يجذب إهتمام المتصفَح. تأكد من سرعة تحميل الصفحات، و وضوح المعلومات التي يحتاجها الزائر لأخذ قرار.
    علاوة على ذلك، اهتم بتجربة التصفح على الهاتف المحمول. خاصة، أن معظم الأفراد يستخدمون هواتفهم لتصفح المواقع على الانترنت للتسوَق.

زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية عبر السلات المتروكة في المتجر

أولًا، طريقة تحويل السلات المتروكة إلى طلبات حقيقية

كما تعلم، إضافة منتجات لسلة تسوق لا يعني بالضرورة إتمام عملية الطلب. فبمتابعة ما يقوم به الزوار على موقعك، ستتمكن من معالجة هذه الحالات فورا، وكذلك زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية.

ثانيًا، كيف يتم احتساب عدد السلات المتروكة؟ 

تعاني المتاجر الإلكترونية من إرتفاع عدد السلات المتروكة، حيث يصل المعدل إلى 70%.

ولحساب معدل السلات المتروكة في متجرك. قسم إجمالي عدد الطلبات في آخر 3 أشهر على عدد السلات التي تم إنشاؤها في نفس الفترة، ثم إضرب الناتج في المائة.

من السهل حث العملاء على استكمال معظم تلك السلات و ضمان أرباح هائلة.

حيث يمكنك ارسال إشعارات السلة المتروكة على الواتساب. و قد ادت هذه الطريقة لإتمام من 10% إلى 20% من هذه السلات.

هذه الطريقة معدل نجاحها أفضل بكثير من معدل إسترجاع السلات المتروكة عبر ارسال رسائل البريد الإلكتروني، الذي لا يتجاوز 2%.

ثالثًا، خطوات سريعة وفعالة لإشعارات السلة المتروكة

عبر نماذج رسائل السلات المتروكة، يمكنك تذكير عملائك بسلاتهم و حثهم على الشراء.

وهناك ثلاث نماذج مثالية للرسائل تفصل بينها فترات زمنية محددة:

  • الرسالة الاولى تذكير فقط.
  • أما الرسالة الثانية تقدم خصما حصريا.
  • في حين الرسالة الثالثة تعيد التذكير بالخصم و تحدد مدة إنتهاءه للحث على اتخاذ إجراء فوري.

رابعًا، تقديم خدمات دفع متنوعة

عدم توافر خيارات دفع متنوعة يمثل عائقا أمام العديد من المتسوقين، لذلك يضطرون للتخلي عن سلاتهم.

عالج الأمر بتقديم خيارات دفع متعددة و خاصة خيار الدفع عند الإستلام.

ذلك لأن العملاء الجدد بصفة خاصة لا يثقون بسهولة في المواقع التجارية غير المعروفة.

خامسًا، التواصل المباشر

 يمكنك الإتصال بعملائك اصحاب السلات المتروكة الأعلى قيمة و الحديث معهم مباشرة، لفهم أسبابهم.  هذا الاتصال سيكون سببا لإمتنانهم لمتجرك لأنك أعطيتهم أهمية واضحة و خصصت لهم جزءا من وقتك، كما ستساعدك المعلومات التى ستحصل عليها منهم لتحسين تجربة العميل.

بتنفيذ هذه الخطوات و ارسال الرسائل آليا، ستشهد إرتفاع في المبيعات منذ الشهر الأول لتطبيقها.

وفيما يلي طرق فعالة أخرى للتعامل مع العملاء بعد عملية الشراء الأولى، وذلك لزيادة مبيعات التجارة الإلكترونية.

طرق الاحتفاظ بالعملاء لزيادة مبيعات التجارة الإلكترونية

لا تكفي عملية شراء واحدة! يجب تحويل عملائك لعملاء أوفياء لتحقق مبيعات متكررة و أرباح مستمرة.

وتصب أهداف زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية في طرق الاحتفاظ بالعملاء عبر:

  1. رسائل إستهداف العملاء بعد أول عملية شراء: على الأغلب معظم العملاء الجدد لا يعودون للشراء مجددا. لذلك، لابد من حثهم على الشراء مجددا. بإمكانك التواصل معهم بعد فترة معينة من تاريخ أول شراء. و إقتراح منتج مماثل أو مكمل. حيث تشير إحصائياتنا إلى أن على الأقل 10% سيعودون للتسوق من متجرك مرة أخرى بعد هذه الرسالة.
  2. البيع الإضافي: تتمثل هذه الطريقة في إقناع العميل بشراء منتج أخر ليدفع أكثر، مع إضافة ميزات إضافية، بمعنى، زيادة قيمة الطلب. و هنا، يميل العملاء الذي يثقون في منتجاتك إلى إعادة الشراء أو القبول بصفقة أكبر دون تردد.
  3. إسترجاع العملاء: أرسل حملات إعادة استهداف آلية لإعادة جذب العملاء السابقين، الذين لم يقوموا بالشراء منذ فترة لتزرع فيهم عادة التسوق من متجرك. احرص على إضافة عروض خصومات، لحث عملائك على الشراء. فهذه هي الطريقة الأكثر نجاحا لإستعادة العملاء. و زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية.
  4. برنامج الولاء: تمثل برامج الولاء فرصة ممتازة لضمان وفاء العملاء لعلامتك التجارية و العودة للشراء. و أكثر من ذلك، سيصبحون سفراء لمتجرك، بعد مشاركة تجاربهم الناجحة مع الأصدقاء و الأقارب.

لا لم ننتهي، لا تستعجل!

لازال هناك الكثير لجذب زوار لمتجرك مع تجنب الانفاق على إعلانات مرتفعة التكلفة.  تابع المزيد..

6 استراتيجيات ذكية لزيادة مبيعات التجارة الإلكترونية

1. بناء قاعدة عملاء خاصَة بمتجرك

أضف روابط اتصال بواتساب على مواقع التواصل الاجتماعي و موقعك الالكتروني.

بالتأكيد، نقاط الإتصال بواتساب سواء على منشورات مواقع التواصل الإجتماعي أو على الموقع الإلكتروني تقدم تجربة خدمة عملاء فريدة. كما تقدم فرصة ممتازة لجمع معلومات الإتصال الخاصة بالعملاء تلقائيا. و بالتالي، تساعدك على التواصل مع الزوار حتى بعد مغادرة الموقع.

2. النوافذ المنبثقة

لإستقطاب جمهور أكبر و حفظ معلوماتهم يمكنك تصميم نوافذ منبثقة على موقعك لجذب إنتباههم.
نافذة الترحيب تُمثل استقبالا بالترحيب للزوار الجدد على موقعك، مما يخلق جوا لطيفا منذ البداية.

هذه فرصة عظيمة لإبداء انطباع إيجابي أولي. و بدء اتصال ذو مغزى من خلال تقديم خصم حصري للزوار الجدد أو دعوتهم للاشتراك في مسابقة و الربح منها، لن تعبر هذه الرسالة فقط عن تقديرك لوجودهم، و لكن تشجعهم أيضًا على استكشاف منتجاتك.

3. ضع نماذج الإشتراك في الموقع في الأماكن المناسبة

لزيادة مبيعات التجارة الإلكترونية يمكنك استضافة معلومات الزوار أو العملاء المحتملين بأكثر من طريقة. على سبيل المثال، ضع نماذج الإشتراك على كل صفحات الموقع، و أضف روابطا على منشورات مواقع التواصل الإجتماعي.

كذلك، إضافتها إلى نشرتك البريدية، إن كنت تستعمل الإيميل أو على الرسائل القصيرة. كما يمكنك سؤالهم مباشرة عند التحدث معهم هاتفيا.

بمجرد تجميع معلومات الإتصال، ستتمكن من إعادة إستهداف هؤلاء الزوار أو العملاء المحتملين في حملاتك الموسمية و عروضك التسويقية بشكل أفضل، وفقًا لاهتماماتهم و احتياجاتهم.

و بالتالي،  يتحسن لديك معدل تحويل العملاء الجدد إلى عملاء دائمين،  لأنهم  يعرفون متجرك بالفعل و مهتمين بمنتجاتك بما فيه الكفاية.

وهي أفضل طريقة لزيادة مبيعات متجرك على المدى الطويل.

4. الشحن المجاني بناءً على قيمة سلة التسوق

دائما، الشحن المجاني أحد أكثر الحوافز إقناعا لعملاء التسوق عبر الإنترنت.

في هذه الأيام، تحتاج حقا إلى تقديم الشحن المجاني لأن 48% من عربات التسوق المهجورة كانت نتيجة لتكاليف الشحن المرتفعة بشكل غير متوقع.

فمن خلال تقديم خدمة الشحن المجاني، تلبي توقعات العملاء و بالتالي، زيادة مبيعاتك عبر الإنترنت.
أو تقدم ميزة الشحن المجاني فقط للعملاء الذين ينفقون أكثر من مبلغ معين. و من ثم ستحث عدد كبير من العملاء على إنفاق  مبلغ أكبر حتى يتأهل للشحن المجاني.

5. العروض محدودة الوقت

إحدى أفضل الطرق لزيادة مبيعات التجارة الإلكترونية عبر الإنترنت هي خلق شعور السرعة و عدم تفويت الفرصة.

عندما يبدو للعميل أنه لم يتبق سوى كمية محدودة من منتجك أو وقت محدود فقط للاستفادة من صفقة ما، فإن الخوف من تفويت الفرصة (FOMO) سيشجع العملاء على إجراء عملية شراء سريعة الآن وليس لاحقا.

5. استطلاعات الرأي

سيساعدك استطلاع الرأي بعد الشراء على قياس مدى نجاح استراتيجيتك، مما يساعدك على استثمار جهودك التسويقية في القنوات المناسبة.

مباشرة بعد قيام العميل بإجراء عملية شراء، يشعر بالسعادة و الحماس، مما يجعله يدلي برأيه في أي استطلاع تقدمه له. ستستفيد مرتين، الأولى عندما يشعر عميلك بالسعادة لأنك  تستمع إليه، و الثانية عندما تستثمر هذه الأراء على موقعك ليشاهدها زوار موقعك.

6. إنشاء برنامج التسويق بالعمولة

ليس من السهل دائما الوصول إلى عملاء جدد و جذب اهتمامهم لمنتجاتك، دون الاستثمار في الإعلانات المدفوعة.

ومع ذلك، هناك طريقة أخرى للتغلب على ذلك. تعاون مع شركات التسويق بالعمولة أو مع الأفراد العاملين بنظام التسويق بالعمولة، و ادفع لهم عمولات اعتمادا على قدر المبيعات التي يحققونها لشركتك.

حيث يساعدك التسويق بالعمولة في:

١. نشر علامتك التجارية و تعريف جمهور أكبر بها.
٢. تعزيز سمعتك.
٣. توليد مزيد من المبيعات.

مع كل هذه المزايا، فلا عجب من استخدام الشركات الكبرى نظام التسويق بالعمولة لزيادة مبيعات التجارة الإلكترونية وانتشارها.

ختاما

مع تزايد المنافسة عبر الإنترنت يوما بعد يوم، تحتاج شركات التجارة الإلكترونية للابداع أكثر و أكثر لجذب جمهور العملاء و الاحتفاظ بهم.

في الواقع، لا يمكننا أن ننكر أن الإعلانات المدفوعة تؤتي بنتائج أفضل على المدى القصير، و لكن إذا كنت ترغب في الاستمرارية، و زيادة التعريف بمنتجاتك، و تحسين نسبة المبيعات و الاحتفاظ بعملائك على المدى الطويل، فأنت بحاجة للنظر إلى ما هو أبعد من الإعلانات.

استخدم الاستراتيجيات المذكورة اعلاه لبناء خطة زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية و بناء الثقة مع عملائك، و من ثم تحقيق عائد مادي متصاعد.

المصادر :

https://www.optimonk.com/how-to-increase-online-sales/

https://www.pinnaclecart.com/blog/how-to-increase-your-e-commerce-sales-without-spending-a-single-dollar-on-advertisement/

أفكار إعلانات لمتجر إلكتروني : ضاعف مبيعاتك باحتراف!

المقال السابق

دليل تسويق B2C : أفضل الاستراتيجيات التسويقية 2024

المقال التالي

1 التعليق

  1. […] هي تجربة تجارة إلكترونية أكثر استهدافًا وانسيابية، مما يؤدي إلى تحسين رضا العملاء، وفي […]

ما رايك في المقال، هل لديك أي سؤال ؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

كيف يمكنني مساعدتك ؟